alomran alomran alomran
أخر الإضافات:
موقف الملك عبدالعزيز من اعتذار أمراء سدير وجباة زكاتها عن دفع زكاة العروض ودفع ما تيسر حديث ولد سبأ العشرة: تخريجاً ودراسة حديثية محمد بن ناصر الصبيح (راعي زاهبة) أول أسطول بحري للإمام فيصل بن تركي آل سعود التاريخ في نجد حتى القرن العاشر كان غامضاً لماذا لا ينبغي الانطلاق من المصادر الثانوية في دراسة القضايا التاريخية؟ مدارس البنات في نجد سنوات الرخاء والقحط التي مر بها النجديون العمل الخيري المؤسسي علاقة نجد بالشام من 1157هـــ إلى 1225هــ أمراء العيينة من عام 850 - 1173هـ محطات في توحيد المملكة العربية السعودية شياع في النسب لا يعرف أصله من نوادر وثائق بلد الغاط عام 1224هـ/1809م‏ وقفية نجدية نادرة: تعود إلى القرن الحادي عشر الهجري منصور بن عبدالله بن محمد بن حماد في رحلة مع وثيقة عمرها 258 عامًا مسجد الدواسر بالدرعية عبداللطيف باشا المنديل قبيلة بني ياس ونسبة آل بو فلاح للدواسر حادثة قتل أهل عودة سدير لآل شقير سنة 1111هـ التحصينات الدفاعية السعودية حوامي عودة سدير مرقب عودة سدير قصيدة رثاء الأمير رميزان بن غشام في الأمير محمد بن عامر إمارة بني خالد في الأحساء وكالة الشيخ عثمان بن منصور لعبدالله بن عمران لجمع إرث والده في سوق الشيوخ بالعراق قصر جماز في عودة سدير الأميرة حصة بنت أحمد السديري الأميرة شريفة بنت علي بن سويد الأمير سويد بن علي بن سويد صرخة الأمير سويد بن علي مواقع أثرية في سدير تقرير بعثة وكالة الآثار والمتاحف عن المواقع الأثرية في عودة سدير الإمارة في جلاجل من القرن الحادي عشر للهجرة الموضوعية والحكم المسبق في الأحداث التاريخية
الشيخ عبدالرحمن بن حماد آل عمر

الشيخ عبدالرحمن بن حماد آل عمر

نسبه ونشأته:


هو الشيخ عبدالرحمن بن حماد بن عبدالرحمن بن حماد بن إبراهيم بن عبدالله بن عثمان بن خميس بن عثمان بن خميس بن عمر آل عمر البدراني الدوسري، ولد في روضة سدير 17 صفر 1354هـ.

طلبه للعلم:


تعلم الشيخ عبدالرحمن القراءة والكتابة على يد إمام جامع روضة سدير الشيخ عبدالعزيز بن عبدالرحمن بن فنتوخ، وتعلم القرآن على يد الشيخ فوزان القديري وابنه عبدالله، وأكمل دراسة القرآن وحفظ الأصول الثلاثة وأدلتها، وشروط الصلاة وأحكامها على والده الشيخ حماد الذي كان كاتبًا شرعيًا في روضة سدير.
التحق بالمدرسة الابتدائية سنة 1369هـ، ثم بالمعهد العلمي بالرياض، ثم بكلية الشريعة، فتخرج منها سنة 1382هـ/ 1383هـ.
درس على يد العديد من المشايخ، ومنهم: الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ، والشيخ عبدالعزيز بن باز، والشيخ عبدالله بن محمد بن حميد، والشيخ سليمان بن حمدان، وغيرهم.

أعماله:


أشتهر الشيخ عبدالرحمن  بالدعوة إلى الله، والوعظ والإرشاد، وتدريس العلوم الشرعية، وإلقاء المحاضرات الدعوية، والافتاء الهاتفي، يبدأ يومه الدعوي وسط الأسبوع بإمامة المصلين في مسجده بحي البطحاء بالرياض بصلاة الفجر؛ ليجيب بعدها على أسئلة المستفتين، ثم يعود إلى بيته ويتهيأ لدوامه المدرسي العامر الذي امتد لما يقرب من ثلاثين عامًا بتعليم الطلاب العلوم الشرعية وتوجيههم، حتى تقاعده سنة 1415هـ.

من مؤلفاته:

  • قيام الساعة وأهم مشاهد يوم القيامة.
  • محمد صلى الله عليه وسلم.
  • حقوق المرأة التي حفظها الإسلام.

الشيخ عبدالرحمن

 

  • الإيمان.
  • الإرشاد إلى توحيد رب العباد.

الشيخ عبدالرحمن

 

  • آداب إسلامية.
  • أخلاقيات إسلامية.
  • من أحكام المناسك.
  • هذه هي الديمقراطية.
  • هذه هي الاشتراكية.
  • دين الحق (ترجم لخمسة عشر لغة).

الشيخ عبدالرحمن

  • الذكرى: نصائح عامة.
  • عقيدة الفرقة الناجية: أهل السنة والجماعة.
  • حقيقة دعوة الإمام محمد بن عبدالوهاب.
  • هكذا تدمر الجريمة الجنسية أهلها.
  • الإرشاد إلى طريق النجاة.
  • الإسلام (خمسة أجزاء
وفاته:


قبل وفاته بثلاثة أيام – وكأنما شعر بقرب أجله – صار يصلي نفلاً ركعتين ركعتين كلما سلم من التشهد كبر للإحرام مرة أخرى ليلاً ونهاراً لا يلتفت إلى أحد ولا يتحدث مع أحد، توفي رحمه الله في مدينة الرياض 2 ربيع الأول 1437هـ، عن عمر يناهز 83 سنة.

المصدر: مقال لأبنه الشيخ الدكتور أحمد العمر.