alomran alomran alomran
أخر الإضافات:
رسالة من أبناء حمد بن عمران إلى أبناء عبدالله بن عمران موقف الملك عبدالعزيز من اعتذار أمراء سدير وجباة زكاتها عن دفع زكاة العروض ودفع ما تيسر حديث ولد سبأ العشرة: تخريجاً ودراسة حديثية محمد بن ناصر الصبيح (راعي زاهبة) أول أسطول بحري للإمام فيصل بن تركي آل سعود التاريخ في نجد حتى القرن العاشر كان غامضاً لماذا لا ينبغي الانطلاق من المصادر الثانوية في دراسة القضايا التاريخية؟ مدارس البنات في نجد سنوات الرخاء والقحط التي مر بها النجديون العمل الخيري المؤسسي علاقة نجد بالشام من 1157هـــ إلى 1225هــ أمراء العيينة من عام 850 - 1173هـ محطات في توحيد المملكة العربية السعودية شياع في النسب لا يعرف أصله من نوادر وثائق بلد الغاط عام 1224هـ/1809م‏ وقفية نجدية نادرة: تعود إلى القرن الحادي عشر الهجري منصور بن عبدالله بن محمد بن حماد في رحلة مع وثيقة عمرها 258 عامًا مسجد الدواسر بالدرعية عبداللطيف باشا المنديل قبيلة بني ياس ونسبة آل بو فلاح للدواسر حادثة قتل أهل عودة سدير لآل شقير سنة 1111هـ التحصينات الدفاعية السعودية حوامي عودة سدير مرقب عودة سدير قصيدة رثاء الأمير رميزان بن غشام في الأمير محمد بن عامر إمارة بني خالد في الأحساء وكالة الشيخ عثمان بن منصور لعبدالله بن عمران لجمع إرث والده في سوق الشيوخ بالعراق قصر جماز في عودة سدير الأميرة حصة بنت أحمد السديري الأميرة شريفة بنت علي بن سويد الأمير سويد بن علي بن سويد صرخة الأمير سويد بن علي مواقع أثرية في سدير تقرير بعثة وكالة الآثار والمتاحف عن المواقع الأثرية في عودة سدير الإمارة في جلاجل من القرن الحادي عشر للهجرة
الشيخ محمد بن سلطان

نسبه ونشأته:

ولد الشيخ محمد بن سلطان في بلدة ثادق في حوالي سنة 1210هـ.

طلبه للعلم:

 رغب الشيخ في العلم،  فقرأ على الشيخ عبد الرحمن بن حسن وابنه الشيخ عبد اللطيف وعلى غيرهما،  حتى أدرك في العلوم الشرعية إدراكاً عد به من كبار العلماء.

ثم عينه الإمام تركي بن عبد الله آل سعود قاضياً في بلدة (عرقة) القريبة من الرياض،  والآن أصبحت حياً من أحيائه .

ثم لما تولى الإمام فيصل،  أقره على عمله .

وفي آخر أيامه طلب الإعفاء من القضاء فأعفي منه،  واستقر في مدينة الرياض .

قال الشيخ إبراهيم بن عبيد في تاريخه عن المترجم : “كان حبراً نبيلاً أنار الله قلبه بالتوحيد والإيمان والمعرفة،  وجدًّ ونافس حتى بلغ درجة المحققين”.

وفاته:

توفي في عام 1298هـ .

ولما توفي رثاه الشيخ سليمان بن سحمان بقصيدة منها هذه الأبيات:

طار الكرى وفاض الدمع والشجا      من فادح حادث بالناس قد هما

وثلمة فرجت في الدين وانثلمت      لا يستطيـع امـرء سـد المنثلما

بعالم عام في بحر العلوم فلم         يترك لمنتقـد قـولا ولا كلمـا

 لله در إمــــام زاهـد ورع                  وعالم بنصوص العلم قد رسما

 ومن فقيه غدا من فقهه علما         ومنهلا سلسبيلا مفعما حكما

أعني بذلك من طابت أرومته          نعيـه العلمـاء السـادة القـدمـا

ذاك ابن سلطان من شاعت فضائله   محمداً من بفضل العلم قد رسما

 حبر تقصت به الأمام وانصرمت      حتى اغتدی رهن رمس الثرى جثما

لما نعا موته الناعون أنه به ريب        المنون أناخ الرحل فاحترما

طاشت حلوم ذوي الألباب وانصرعت    منـا القلـوب لهـذا الخطـب إذ عظمـا

المصدر: علماء نجد خلال ثمانية قرون/ عبد الله بن عبد الرحمن بن صالح آل بسام. الرياض: دار العاصمة، 1419هـ.